إيداع أحد أبناء سيدي السعيد السجن ووضع آخر تحت الرقابة القضائية

1
61

أمر، ليلة أمس الخميس، قاضي التحقيق بالقطب الجزائي المتخصص في قضايا الفساد المالية والإقتصادية بسيدي أمحمد في العاصمة، بإيداع إبن الأمين العام السابق للإتحاد العام للعمال الجزائريين، عبد المجيد سيدي السعيد، المدعو جميل سيدي السعيد رهن الحبس المؤقت.

كما تم وضع الإبن الثاني لعبد المجيد، ويتعلق الأمر بالمدعو حنفي، تحت إجراء الرقابة القضائية، وذلك بتهم تتعلق بقضايا الفساد رفقة والدهما.

ويتابع المتهمون في قضية فساد لها علاقة بتبديد أموال عمومية وصفقات مشبوهة مع أحد متعاملي الهاتف النقال وشركة سوناطراك.

جدير الذكر، أن الأمين السابق للاتحاد العام للعمال الجزائريين، عبد المجيد سيدي السعيد، كان قد تم إيداعه مساء أمس، الحبس المؤقت بالمؤسسة العقابية الحراش.

🔴 إيداع أحد أبناء سيدي السعيد السجن ووضع آخر تحت الرقابة القضائي
🔴 القرار اتخذه اليوم الجمعة قاضي التحقيق بالقطب الجزائي المتخصص في قضايا الفساد بسيدي أمحمد
🔴 المعنيان متهمان في قضايا فساد مرتبطة بوالدهما
🔴 الأمين العام السابق للمركزية النقابية عبد المجيد سيدي السعيد كان قد أودع أمس السجن

1 comment

أترك تعليق