الفصل في قضية نوميديا لزول وريفكا وستانلي وإيناس عبدلي بعد غد

0
305

تنظر محكمة الجنح بالدار البيضاء في العاصمة، بعد غد الخميس، في ملف النصب والاحتيال على الطلبة الجزائريين بالاستعانة بناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي؛ بعد أن كانت القضية قد أجلت بطلب من الدفاع.

وكان مقررا أن تفتح محكمة الجنح بالدار البيضاء في العاصمة، الخميس قبل الماضي  ملف النصب والاحتيال على الطلبة الذي أسال الكثير من الحبر مؤخرا، وذلك بعد إحالته للمحاكمة من قبل عميد قضاة التحقيق منذ يومين، بعد إنهاء إجراءات التحقيق وجلسات السماع للمتورطين بالملف وكذا الضحايا البالغ عندهم 65 ضحية.

من جناية إلى جنحة!

وحسب المعلومات التي يحوزها موقع “أنا الجزائر” فقد أصدر عميد قضاة التحقيق بالغرفة الأولى أمرا بانتفاء وجه الدعوى في قضية المؤثرين “نوميديا” و”ريفكا” ومن معهما، وإعادة التكييف النوعي للملف من جناية إلى جنحة.

أين سيتابع المتهمان إلى جانب كل من المدعوة “ايناس عبدلي” والمدعو “ر. اسامة”، “ج. لينة”، “ب. رانيا”، “ع. سعاد”، “طيب نجاة”، “ر. يانس”، “ش. هشام”، “ح. زكريا”، “ت. نسيم”، “ش. عبد الرحمن”، وشخص آخر في حالة فرار يدعى “ر. سيف الدين”، بجنحة النصب الموجه للجمهور، وجنحة تبييض الأموال باستعمال تسهيلات التي يمنحها نشاط مبني في إطار جماعة إجرامية منظمة، وجنحة مخالفة التشريع والتنظيم الخاصين بالصرف وحركة رؤوس الأموال من وإلى الخارج.

بالإضافة إلى جنحة التزوير واستعمال المزور في محررات مصرفية وجنحة والتزوير واستعمال المزور في محررات إدارية.

يذكر أن غرفة الاتهام رفضت طلب الإفراج عن جميع المتهمين الموقوفين البالغ عددهم 11 متهما، وهو الطلب الذي تقدمت به هيأة الدفاع مرتين، استئنافا لأمر قاضي التحقيق لدى محكمة الدار البيضاء الذي صدر بتاريخ 17 جانفي الفارط.

محاكمة سرية!

في انتظار ما ستسفر عنه الجلسة العلنية بعد جدولة الملف للمناقشة أمام محكمة الجنح.

على أن تكون محاكمة إيناس عبدلي في جلسة سرية يالنظر إلى أنها تعد قاصرا في نظر القانون.

ومن المنتظر أن تستغرق المحاكمة ساعات طويلة بالنظر إلى التهم الثقيلة الموجهة ل13 شخصا متورطا في القضية؛ والضحايا من الطلبة والشهود ومرافعات الدفاع.

كما أن النطق بالحكم لن بكون ربما إلا بعد أسبوع أو يزيد للمداولة في القضية الشائكة.

أترك تعليق