بيونة تكرم بوسام التميز والاستحقاق عن مجمل مسارها الفني

0
113
  • بحضور حشد من الفنانين والإعلاميين والمثقفين

بحضور حشد من الفنانين والإعلاميين والمهتمين بالحقل الفني والثقافي، تم أمس الخميس، تكريم الفنانة القديرة باية بوزار، المعروفة فنيا ببيونة، من طرف جمعية نادي قدماء الثقافة والإعلام التي يرأسها يوسف آيت طاهر، حيث حضر حفل التكريم وجوه فنية وإعلامية كثيرة على غرار الفنانة مفيدة عدّاس، لطيفة بن عكوش، منشط إذاعة “البهجة” سابقا شطران، المعلق الرياضي المعروف والغائب عن الأضواء يوسف بن وعدية وغيرهم. المميز كان إهداء بيونة للوحة مرسومة باليد من طرف أحد مُحبيها، كما تم تقليدها بوسام الاستحقاق والتميز.

هذا وعرف ذات اللقاء التكريمي، تقديم شهادات حيّة للإعلامي عبد الكريم تازاروت، الذي أهدى بيونة كتاب يحمل توقيعه عن الراحل إيدير، والفنان باديس فضلاء، اللذين تطرقا للمسيرة الفنية الحافلة لبيونة، حيث أشادا بمسارها الفني “الثري” الذي عرف انطلاقته وهي في سن الـ 17 سنة، من خلال دورها في مسلسل “الحريق” (1973) للمخرج الراحل مصطفى بديع، وبتميزها في أداء أدوارها في السينما والتلفزيون، داخل الجزائر وخارجها، بفضل دعابتها وخفة روحها.
وبدوره اعتبر رئيس جمعية “نادي قدماء الإعلام والثقافة”، يوسف آيت طاهر، أن هذا التكريم هو”التفاتة عرفان لهذه الشخصية الفنية الكبيرة التي تتميز بموهبتها وروحها المرحة، مُعلنا أنه سيتم لاحقا برمجة سلسلة تكريمات أخرى لفنانين في مختلف المجالات الإبداعية كالسينما والدراما والمسرح والفنون التشكيلية، وذلك نظير جهودهم في إبراز التراث الثقافي الوطني والحفاظ عليه.

 

 

أترك تعليق